ما صحة هذه العبارة، وهل هي حديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم: (تفاءلوا خيراً تجدوه)؟

دار

ما صحة هذه العبارة تفاءلوا خيراً تجدوه وهل هي حديث
ما صحة هذه العبارة،
وهل هي حديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم: (تفاءلوا خيراً تجدوه)؟

لا أعلم لها أصلاً بهذا اللفظ، ولكن ثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه كان يعجبه الفأل، والفأل هو الكلمة الطيبة،

أما تفاءلوا بهذا اللفظ الذي ذكرته السائلة
لا أعلم له أصلاً في الأحاديث الثابتة عنه صلى الله عليه وسلم،
ولكن معناه صحيح، فإنه يحب الفأل عليه الصلاة والسلام، وينهى عن الطيرة،

والفأل هو الكلمة الطيبة التي يسمعها المسلم، فيرتاح لها وتسره، هذا يقال له الفأل،النبي عليه الصلاة والسلام قال: (وأحسنها الفأل)، نهى عن الطيرة وقال: (أحسنها الفأل)،

والفأل -كما تقدم-: أن يسمع كلمة طيبة فيُسر بها ويمشي في حاجته، ولا ترده عن حاجته،
كإنسان يطلب ضالة فيسمع إنسان

يقول: يا واجد، أو يا ناجح فيفرح بذلك، أو مريض يسمعه

يقول: يا معافَى، أو يا مَشفي، أو ما أشبه ذلك، فيفرح بذلك ولا يرده عن حاجته، وما أشبه ذلك.

المصدر

دار

التفاؤول شيئ جميل عكس التشاؤوم

فلنتفائل بالخير

بارك الله فيكِ

وللتوضيح شكرا لكِ

شكرا لمرورك على موضوعي وهذا شرف لي ووسام على صدري

دار
جزاك الله الف خير عزيزتي

جزاكـِ الله خيرا وبارك فيكـِ

دمتي بخير وع ـــــــــافية

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.