اذا امتلأت المعدة‏,‏ نامت الفكرة‏ .

الاسراف في تناول الطعام يؤدي لي انخفاض كفاءة وقدرة الجسم علي النشاط البدني والذهني‏,‏
وعندما نسرف في تناول الطعام مما يؤثر علي حسن العبادة.
لذلك كان لقمان ينصح ابنه بقوله:-
يابني اذا امتلأت المعدة‏,‏ نامت الفكرة‏,‏ وخرست الحكمة‏,‏ وقعدت الاعضاء عن العبادة.

واذا كانت جميع الدراسات الصحية قديما وحديثا قد توصلت الي ضرورة عدم الاسراف .

فان القرآن الكريم قد سبق ذلك عندما ذكر في اياته الكريمة القاعدة الصحية في التغذية

( وكلوا وأشربوا ولاتسرفوا انه لايحب المسرفين‏).‏

وافضل طريقه لتنفيذ هذه القاعدة الصحية:

ماذكره الرسول صلي الله عليه وسلم (نحن قوم لانأكل حتي نجوع‏,‏ واذا أكلنا لانشبع)
وقال أيضا (كلوا واشربوا والبسوا وتصدقوا من غير مخيله ولاسرف‏).‏

يقول الدكتور مصطفي نوفل ـ استاذ علوم الاغذية بجامعة الازهر ـ
اثبتت الدراسات العلمية الحديثة ان الفائدة الصحية من تقليل كمية الطعام المتناولة .
ترجع إلي انخفاض تكوين مايعرف بالشقوق الحرة في الجسم
وهي مركبات تتحرك داخله في كل الاتجاهات وتدمر في حركتها خلايا الجسم سريعة التعرض للأصابة .
وأيضا تتلف أغشية الخلايا العادية وجزء من الشفرات الوراثية المسئولة عن سلامة التشغيل العادي لأجهزة الجسم‏.‏
ونتيجة لذلك ينخفض معدل كفاءة العمليات الحيوية في الجسم الذي يسرف في تناول الطعام.
فيتعرض إلي سرعة ظهور اعراض الشيخوخة.
مع ارتفاع نسبة تعرضه للاصابة بالاورام والامراض المختلفة‏,‏

وهناك اراء علمية تعتبر أن الإقلال من تناول الطعام
هو العلاج الذي يزيد من كفاءة العمليات الحيوية في الجسم .
ويدعم قدره الخلايا علي التعامل مع المواد الضارة التي تدخل جسم الانسان‏.‏

والجديد الذي اثبتته الدراسات الحديثة ان هناك فائدة اخري من تقليل تناول الطعام
وهي وقاية الجسم من اضرار التداخلات الغذائية التي تحدث عادة من الإسراف في الطعام

فمع الاضرار المعروفة للاسراف في تناول اللحوم والدواجن ومنتجاتها
من التعرض للاصابة بحصوات الكلي ومرض النقرس
فانها تتداخل أيضا ـ سلبيا ـ مع الكالسيوم في الجسم وتزيد من معدل فقده في البول مما يضعف العظام فتصاب بالهشاشة
وتعتبر هشاشة العظام من أهم المشاكل الصحية التي تعاني منها بعض الدول المتقدمة.
بسبب اسرافها في تناول اللحوم ومنتجاتها بالرغم من زيادة معدل استهلاكها للالبان‏.‏

ومن المثير للانتباه ان الاغذية الصحية الغنية بالالياف مثل الخضراوات والفواكه ومنتجات الحبوب.
يؤدي الاسراف في تناولها إلي ظهور تداخلاتها الغذائية الضارة .
التي منها تقليل امتصاص الجسم لبعض المغذيات المهمة مثل الكالسيوم والحديد والزنك مما يؤثر علي درجة الوقاية من الامراض‏.‏

ومن المعروف ان الاسراف في تناول الاغذية الدهنية والدسمة.
يعرض الجسم للإصابة بالسمنة وتصلب الشرايين وامراض القلب
فضلا عن زيادة نسبة الاصابة بالاورام المرتبطة بكثرة تناول الدهون

بينما تؤدي كثرة تناول الاغذية السكرية
إلي تعرض الأسنان للأضرار الصحية وإلي مخاطر ارتفاع مستويات الانسولين في الجسم‏.‏

الله يعطيك العاافيه

موضووع رااائع

يسلمووووووووووو

موضوعك جميل
مشكورررررررة حبيبتى

تسلمين حبيبتي
مشكوره على هذه المعلومات المفيده

شكرا لج على معلومات المفيد ..

حبيبتي بحر الجود كتير اعجبتني مواضيعك
بارك الله فيكي وسدد خطاك ونفع بك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.