إذا اصابت الانسان نجاسة وهو متوضأ ؟

س : إذا أصابت الإنسان نجاسة وهو متوضأ فعندما يزيل النجاسة فهل عليه أن يتوضأ من جديد ؟ ج: اذا اصاب الانسان نجاسة في بدنه او ثوبه وهو على وضوء فان وضوءه لا يتاثر بذلك لانه لم يحصل شيئ من نواقض الوضوء ولكن غاية ما عليه ان يغسل هذه النجاسة عن بدنه او ثوبه 0 الشيخ صالح الفوزان 0 ودمتمدار

بارك الله فيكي
دار
مشكورين على مروركن وبارك الله فيكن0
دارمشكورين على مروركن وبارك الله فيكن0
بارك الله فيك وجزاك خيرا——-
السؤال:
عندى طفل عمره سنة ونصف ويتغذى على لبن صناعى فهل بوله وبرازه ينقض وضوئى اذا لمس ثيابى وهل اذا لمست عورته ينتقض وضوئىالاجابة
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين ثم اما بعد

ايتها السائلة اكرمكم الله

اذا اصاب ثياب الانسان بولا او برازا فان ذلك لا ينقض الوضوء ما دام البول او البراز ليس خارجا منه وانما عليه ان يزيل اثر تلك النجاسة التى علقت بثيابه بحسب طبيعة تلك النجاسات

فان كانت النجاسة مخففة
وهى بول الطفل الصغير الذى هو اقل من العامين ولا يتغذى الا على لبن امه فقط فان اصابك بوله فكل ما عليك هو ان تنضحيه بالماء فقط اى تقومين برش بعض المياه عليه

وذلك لما اخرجه الامام أحمد وأصحاب السنن إلا النسائى قوله صلى الله عليه وسلم " بول الغلام ينضح عليه وبول الجارية يغسل

واما ان تكون النجاسة متوسطة
وهى نجاسة الطفل الذى هو اقل من عامين ويتغذى على طعام اضافى مع لبن الام فان بوله ان اصاب الثياب فانه يجب غسله حتى نتأكد من طهارة الثياب وذلك بالا نجد فى الثياب اى اثر للنجاسات ويدخل فى ذلك كل انسان تعدى العامين من عمره وكذلك الطفلة التى اقل من العامين حتى وان كانت تتغذى على الرضاعة فحسب

اما براز الطفل كبر ام صغر تغذى بالرضاعة ام بطعام اضافى فانه من النجاسات المتوسطة التى يجب غسلها بالماء وازالة اى اثر من اثارها

واذا لمست بيدك عورة الطفل فان ذلك لا يعد نقدا للوضوء لانه غير مشتهى ولان المس هنا كان بسبب وهو تطهيره من النجاسات

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.